Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
12 septembre 2012 3 12 /09 /septembre /2012 12:19

تشكيل المجلس المدني في المنطقة المحررة

بمزيد من الاحساس بالمسؤولية الوطنية نعلن عن تشكيل المجلس المدني في المنطقة المحررة نظرا لغياب سلطة الدولة وبقاء المرافق المدنية والخدمات العامة خارج إطار الإدارة والعمل مما يجعل حياة السكان وأنشطتهم الإقتصادية في حالة من التردي والعجز التي تعيق الحياة الطبيعية للمواطنين كما تجعل من عودة المهجرين أمرا أكثر تحديا وصعوبة.

اننا نعلن اننا قد انشأنا المجلس المدني من خلال الإنتخاب والتوافق الشعبي وقد وضعنا برامجنا التنظيمية والتنفيذية في أقصى ما نستطيع من الفعالية والشفافية لنعمل على مهمتين اساسيتين هما الخدمات المدنية والأمن بما يشمل إعادة الخدمات الطبية والتعليمية والتجارية وإعادة مرافقها إلى العمل كالمدارس والمستشفيات والطرق والأسواق وخدمات الماء والكهرباء والإتصالات،كما سنعمل لإستعادة الأمن والإستقرار والسلم الأهلي .

إننا ندرك حجم المسؤولية الجسيمة لهذا التحدي ضمن الظروف التي تمر بها مدننا وقرانا خلال الأعمال العسكرية الجارية على امتداد المحافظات والمدن والقرى في مساحة وطننا الحبيب وندرك جيدا أن تحمل عبئ المسؤولية يعني وضع الكثير منا أمام النقد والفشل ربما لفهمنا لصعوبة المهمة وحجم الكارثة ونقص الموارد، إلا انها امانة الثورة التي سقط من أجلها عشرات الألوف ليعيش من بقي من بعدهم حياة كريمة وعزيزة لذلك نهيب بإخوتنا المواطنين الدعم والمشاركة لاننا لن ننجح سوى بتكاتفهم معنا ودعائهم لنا.

اننا سلطة من قلب الشعب وفي خدمته والسهر على راحته وأمنه وإستقراره، ولذلك فإن هذه المجالس ليست بديلا عن أية سلطة منتخبة قادمة، بل هي مرحلة إنتقالية أنشاتها الضرورة، وستمهد وتساعد على انتخاب إدارة مدنية جديدة تحت سقف الدستور الجديد والنظام الجديد لسوريا المستقبل بعد سقوط النظام الظالم.

اننا نعمل تحت سقف المجلس الأعلى للإدارة المدنية والذي يضم مجالس مدنية في مختلف المحافظات يكون دور هذا المجلس كدور وزارة الإدارة المحلية ولذلك سيقوم بمهمة التمويل والتنظيم، كما يعمل ضمن مرجعية وطنية تمثلها الهيئة الإستشارية العليا للإدارة المدنية وتضم شخصيات وطنية خارج إطار العمل السياسي المباشر  وذلك لتأطير هذه اللجان بالمظلة الوطنية التي تهبها لحمتها وتوازنها وتشكل قاعدتها المرجعية.     

اننا ندعو الأخوة في مختلف المناطق التي تتاح لها ذات الشروط من الإستقلالية عن سلطة النظام للتواصل معنا للتنسيق وتوسيع التجربة .

عاشت سوريا حرة عزيزة وكريمة.

Partager cet article

Repost 0
Published by syria
commenter cet article

commentaires