Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
16 juillet 2013 2 16 /07 /juillet /2013 11:00

الجيش الحر يطلب مقاضاة قاتل كمال حمامي في محكمة 

 

لا دلائل على نية 'الدولة الاسلامية في العراق والشام' تسليم ابوايمن البغدادي باعتباره المشتبه به الاول في قتل حمامي.

 

ميدل ايست أونلاين

بيروت - قال المجلس العسكري الأعلى للجيش السوري الحر المعارض يوم الاثنين انه يريد ان تحقق محكمة إسلامية في مقتل أحد كبار قادته الميدانيين على أيدي مقاتلين إسلاميين  الاسبوع الماضي.

وهذا أول رد فعل رسمي من المجلس المدعوم من الغرب على مقتل كمال حمامي المعروف أيضا باسم ابو باسل اللاذقاني وهو الحادث الذي ادى الى حدوث اقتتال في صفوف المعارضة بين بعض مقاتلي الجيش الحر والإسلاميين.

وقالت مصادر بالمعارضة المسلحة ان ابو أيمن البغدادي المشتبه به الرئيسي مختفٍ عن الانظار وليست هناك أي دلائل على ان جماعة الدولة الاسلامية في العراق والشام المرتبطة بالقاعدة في سوريا والتي ينتمي اليها ستسلمه للمحكمة في مدينة حلب الشمالية.

وقال قاسم سعد الدين المتحدث باسم المجلس العسكري الأعلى للمعارضة بعد اجتماع للمجلس إن محكمة الشريعة ستنظر في القضية وانه تم اخطار جميع الاطراف بذلك وان المجلس العسكري يريد تسليم القاتل لمحكمة الشريعة.

وأضاف ان المجلس اتخذ قرارا بحظر نقاط التفتيش على الطرق الرئيسية وايضا منع وجود مسلحين ملثمين أو حراسة نقاط تفتيش.

ولم يتضح على الفور كيف سيتمكن المجلس من تنفيذ قراراته التي تستهدف على ما يبدو المتشددين الاسلاميين الذين غالبا ما يضعون أقنعة سوداء.

وذكرت مصادر بالمعارضة المسلحة ان المجلس يحاول تجنب أي مواجهة مباشرة مع الجماعات المتشددة التي لديها مقاتلون أفضل تدريبا وعتادا من مقاتلي المجلس.

واصبحت سوريا بعد اكثر من عامين ونصف العام من الصراع نقطة جذب للمقاتلين الجهاديين الذين تدفقوا على سوريا للانضمام إلى ما يعتبرونه جهادا ضد الشيعة والعلويين، الذين ينتمي اليهم الرئيس السوري بشار الاسد.

Partager cet article

Repost 0
Published by تيار اليسار الثوري في سوريا
commenter cet article

commentaires